أعلنت فورد موتور كومباني اليوم عن إطلاق النسخة 20 من برنامجها “منح فورد للمحافظة على البيئة” بجوائز قدرها 50 ألف دولار للمشاريع الفائزة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بما فيها فئة خاصة تأتي انسجاماً مع شعار اليوم العالميّ للبيئة لهذا العام والمتمثل في “دحر تلوث الهواء”.

ويتمّ قبول المشاريع المشاركة في برنامج “منح فورد للمحافظة على البيئة” لعام 2019 من الجزائر، ومملكة البحرين؛ ومصر؛ والعراق؛ والمملكة الهاشمية الأردنية؛ والكويت؛ ولبنان؛ والمغرب؛ وسلطنة عمان؛ والمملكة العربية السعودية؛ وتونس واليمن، على أن تركّز هذه المشاريع على واحدة من ثلاث فئات رئيسيّة: التعليم البيئيّ، حماية البيئة الطبيعيّة وهندسة المحافظة على البيئة.

وستضم نسخة هذا العام فئة خاصة تقدم منحة قدرها 6 آلاف دولار للمشروع الذي يقترح أفضل خطة للتصدي لمشكلة تلوث الهواء التي يتمحور حولها اليوم العالمي للبيئة لمنظمة الأمم المتحدة. وستتلقّى فئتان إضافيتان الدعم الماليّ للمشاريع الفائزة تتمثلان في الأفضل في الأبحاث، وتضم المشاريع التي تستخدم الأبحاث لإيجاد الحلول وتطبيقها في ما يتعلّق بمشكلة بيئيّة محدّدة؛ والأفضل في المشاركة المجتمعية، للمشاريع الذي تُظهر المشاركة الاجتماعيّة والتفاعل مع المجتمع بأبهى حلّة أثناء تنفيذها.ويدعو برنامج “منح فورد للمحافظة على البيئة” الأفراد والمنظمات من أصحاب المشاريع القائمة التي تركّز على فئات البرنامج الرئيسيّة إلى تقديم الطلبات من خلال تنزيل الاستمارة من هنا، وإرسالها عبر البريد الإلكترونيّ FMEGrant@ford.com. يتم استقبال الطلبات ابتداءً من 1 غشت حتى 1 سبتمبر لغالية الساعة السادسة مساءاً (بالتوقيت المحلي). وستبدأ لجنة التحكيم بالتصويت على المشاريع الفائزة في شهر سبتمبر وسيتم إعلان الفائزين في شهر أكتوبر من هذا العام.

وبهذه المناسبة، قال راندي كريجر رئيس الأسواق المباشرة في فورد: “يمثل تلوث الهواء مشكلة عالمية معقدة. ولذلك، لا تقتصر الجهود الحثيثة التي نبذلها في فورد على تقليص بصمتنا الكربونية وحسب، بل تشمل أيضاً تطوير ابتكارات تسهم بدور إيجابي ملحوظ في المجتمع”.

وأضاف: “نطمح في فورد إلى تخفيض الانبعاثات من منشآتنا إلى مستوى الصفر، ودعم التقليص المتواصل لغاز ثاني أكسيد الكربون تماشياً مع اتفاق باريس للمناخ، وذلك من خلال جهودنا المتواصلة لتطوير المركبات الكهربائية والعديد غيرها من المبادرات. ففي عام 2017، نجحنا في تحقيق هدفنا لعام 2025 بتقليص الانبعاثات العالمية للشركة من غاز ثاني أوكسيد الكربون الناجم عن عملياتنا الصناعية بنسبة 30% للمركبة الواحدة، أي قبل الموعد المحدد بثمانية أعوام”.

واختتم كريجر: “نسعى أيضاً إلى المساهمة بدور فعال في المجتمعات التي يقطنها عملاؤنا، وذلك عبر المبادرات التي من شأنها إحداث تأثير إيجابي ملحوظ. فبرنامج ’منح فورد للمحافظة على البيئة‘ من بين المبادرات الكثيرة التي استثمرت فيها الشركة للحفاظ على بيئتنا من أجل أجيال المستقبل. وبمناسبة رفع اليوم العالميّ للبيئة هذا العام لشعار ’دحر تلوّث الهواء‘، سيضمّ البرنامج منحة خاصة إضافية بقيمة 6000 دولار لمشروع يعالج هذه القضية الحسّاسة، ونتطلع قدماً لمكافأة المبادرات المجتمعية الجديرة”.